منتدى البرق نت العراقي

نرحب بكافة الزوار لمنتدى البرق نت العراقي ونرجو من الجميع التسجيل لتعم الفائدة للجميع مع تحيات مدير المنتدى ((منتصر العراقي))
منتدى البرق نت العراقي

تم بث اشارة منظومة البرق نت للانترنيت الاسلكي في عموم محافظة النجف الاشرف للاتصال والاستفسار على الرقم 07906755520

تم بث اشارة منظومة البرق نت للانترنيت اللاسلكي في عموم محافظة النجف الاشرف فاهلاً وسهلاً بكم معنا نحو التقدم والازدهار مع خالص الامنيات للجميع للاستفسار والاتصال 07906755520

    كيف تتعاملين مع أسئلة طفلك الصعبة؟

    شاطر

    ريام البو سلطان

    العمر : 28
    عدد المساهمات : 72
    تاريخ التسجيل : 16/11/2011

    كيف تتعاملين مع أسئلة طفلك الصعبة؟

    مُساهمة من طرف ريام البو سلطان في الإثنين يناير 02, 2012 6:39 pm

    كيف تتعاملين مع أسئلة طفلك الصعبة؟



    عندما يبدأ طفلك استكشاف العالم من حوله فإنه و في كثير من الأحيان يبدي تساؤلات حول ما يراه ويسمعه من رفاقه في المدرسة أو التلفاز, فلكما زاد الإستكشاف, كلما زادت الأسئلة, فقد يبدأ وفي سن مبكر بطرح تساؤلات بسيطة وتكون ممكنه الإجابة عليها, و أحياناً مع مرور الوقت تزداد الأسئلة تعقيداً وخصوصا ما يتعلق منها بالجنس أو الطلاق أو الموت, فالأطفال يلتقطون الأحاديث من زملائهم في المدرسة أو جيرانهم وأحيانا من البرامج التلفزيونية أو حتى محادثتك الهاتفية, لذا سنقدم لكِ بعض النصائح العامة للرد على أسئلة طفلك صعبة فسواء كانت أسئلة طفلك ذات أهمية خطيرة أو سخيفة تؤخذ على محمل الجد,

    الإجابة على أسئلة الطفل عن الجنس

    عندما يسألك أطفالك أسئلة على غرار من أين جاء أخي ؟ أو من أين جئت أنا؟ حاولي في البداية معرفة مقصده الأساسي من السؤال؟ بسؤاله: من أين سمعت عن ذلك؟ ما رأيك في ذلك؟ أو هل يمكنك أن تقول لي ما الذي تعرفه عن ذلك؟ لا تعطي جواب مع الكثير من المعلومات، فقد تكون الإجابة التي يبحث عنها أبسط بكثير مما تتصورين, مثلاً يقصد المكان أو التوقيت أو غيره, أيضاً يمكنك إعطاء إجابات قصيرة وبسيطة و شرح الكلمات الجديدة التي سمعها طفلك بعد إعطاء إجابة، بعدها شجعي طفلك على متابعة الأسئلة بالقول “هل هناك شيء آخر تود معرفته؟ ثم التحقق من فهمه للإجابة، فيمكنك أن تسألينه هل هذا هو الجواب على سؤالك؟ فهذا النقاش من أفضل الطرق التي يمكن بها أن نعلم أطفالنا عن مثل هذه الأمور مع بناء علاقة احترام وثقة بين الأهل وأبنائهم، لأنهم وببساطة, يمكنهم السعي للكشف عن المعلومات في الكتب، والانترنت، أو عن طريق سؤال الآخرين.

    الإجابة على أسئلة الطفل حول الطلاق
    حاول أن تخبر أطفالك بأنهم ليسوا مسئولين عن الطلاق وأن كلا الوالدين يحبونهم على الرغم من الأم او الأب واحد لم يعد يعيش في المنزل، فالأطفال فضوليون حول ما يتسبب في قضايا الطلاق، وسوف يسألون كثيرا عن ذلك، فكوني جاهزة لذلك حسب الفئة العمرية التي تتعاملين معها, حاولي أن تشرحي لهم التغيرات التي سوف تحدث لحياتهم ومع من سيعيشون وكيف، من دون إظهار مشاعر عدائية لأي طرف سواء الأم أو الأب، و واصلي طمأنتهم من خلال إظهار الحب لهم و وضعهم في المقام الأول دائماً، وهذا سيساعد على تخفيف حدّة الخوف والحزن لديهم.

    الإجابة على الأسئلة التي تدور حول الموت

    كيف تعرفين ماذا تقولين لطفلك عن الموت؟
    في مجتمعنا بعض المواضيع من الصعب مناقشتها, الموت هو موضوع من الصعب على بعض الأمهات التحدث عنه و السؤال دائما هو، متى ينبغي طرح موضوع الموت مع طفلك؟

    لأن الموت هو جزء من حياتنا ، وحقيقة لا مفر منها ، يجب أن نجعل أطفالنا يعلمون أنهم يستطيعون مناقشته معنا عندما يصبحون جاهزين لذلك, كأم يجب أن تكوني قادرة على فتح نقاش معهم إذا تطلب الأمر ذلك لا سمح الله.
    يجب أن نتحدث بوضوح إلى الأطفال بلغة يفهمونها على أساس العمر والنضج فعلينا في البداية آن نحاول أن نكتشف ما يعرفونه، و مالا يعرفونه، ومقدار المعلومات التي يمكن أن يتقبلوها أو يستوعبها الأطفال, فما نقوله يعتمد عليك وماذا يعنيه الموت بالنسبة لكِ.

    ويطرح الأطفال عادة مثل هذه الأسئلة بسبب وفاة أحد الوالدين ، والأقرباء ، أو حتى حيوان أليف، وأحيانا من الأخبار أو المسلسلات في البرامج
    التلفزيونية، مما يؤدي إلى أصابه طفلك بالقلق طفلك حول فقدان من يحبون أو أن يتركوا لوحدهم، لذلك فهم الطفل للموت يعتمد على عوامل عدة أولها كما ذكرنا هو النضج، أو مرحلة الطفل في النمو العقلي والمعرفي, والثاني هو نوع التعليم والخبرة اللذان يتمتع بهما الطفل، والمعتقدات الدينية للطفل والأسرة، وأية عوامل أخرى.
    في حين أن الكثير منا ليس لديه المعلومات الكافية حول ما سيحدث بعد الموت, فعلينا أن نتذكر، أن المهمة ليست فقط إعطاء معلومات لطفلك، فالأهم من ذلك هو تخفيف القلق لديه، فبعض الأطفال يقبلون بأي تفسيراً بسيط، في حين أن هناك الأطفال الآخرين قد يستمرون في طرح أسئلة قد لا نستطيع الإجابة عليها!
    كيف تتحدثين إلى طفلك عن الموت؟

    المناقشة مع الأطفال عن الموت تنبثق عادةً من الطفل نفسه: إما أن الطفل يبدأ المناقشة حين موت احد الحيوانات، الأليفة ، أو صديقاً، أو أحد الأقارب.
    أحيانا أخرى هناك أطفال يطرحون أسئلة حول الموت لوحدهم, فمتوسط عمر للأطفال الذين يفكرون في موضوع الموت بين خمس و تسع سنوات, الأسئلة النموذجية التي يسألها اغلب الأطفال هي، أين تذهب بعد وفاتك؟ لماذا يموت الناس؟ هل أنت ستموت يوماً ما؟ قد تكون هناك أسئلة حول الموت والحياة الآخرة وقد يطرحون المزيد من الأسئلة عن الله، الخير والشر ، وماذا يحدث لأهل الخير وأهل السوء بعد الموت, فعليك التحضير الجيد لديك ولدى زوجك لإجراء محادثات من مثل هذا النوع وحول معتقدات
    والقيم التي تريد نقلها إلى أطفالك، الإجابة معلومات مبسطه أفضل رد على الأسئلة التي يسألك عنها طفلك من دون إعطاء مزيد من المعلومات لا يمكنهم استيعابها, و مستوى أسئلة طفلك أفضل مقياس لما يجب عليكِ إخبارهم به وما يستطيعون التعامل معه

    لا تحاولين إخبار طفلك أن لا يهتم بمثل هذه المواضيع أو أن يغض الطرف عنها أو أن تنهريه بطريقة مخيفة أو استهتارية! فهذا قد يثير لديه المخاوف أو القلق بشكل أكبر, فمن حق كل طفل أن يعرف ما تعرفون وما تعتقدون.
    فحين مناقشه حالة وفاة لقريب أو حتى لحيوان أليف، فيجب على الوالدين القيام بما يلي/

    اختيار الوقت عندما يكون الطفل في حالة من الاسترخاء والانتباه ونقول للطفل مباشرة أن هناك بعض الأخبار المحزنة.
    ببساطة نقول للطفل ما حدث، على سبيل المثال، حيوانه الأليف مثل العصفور أو القط أو الماعز قد مات، أو أحد الأقارب.
    مشاهدة رد فعل طفلك والإجابة على أية أسئلة لديه, إذا كان طفلك يعبر عن رد فعل قوية لتساعده لتخطيها.
    ماذا تقول للأطفال في أعمارهم المختلفة؟
    يمر الأطفال خلال سلسلة من المراحل وصولا للنضج, فالطفل من الولادة حتى سن المدرسة يتعامل مع الوقائع كما يفهمها ذلك، على سبيل المثال، مشاهدة التلفزيون الحروف تموت والشخصيات الكرتونية تسقط المنحدرات, يمكن للأطفال في هذا العمر وعكسها يرى الموت، وليس دائما.
    من الروضة حتى الصف الرابع، يبدأ الأطفال بفهم أن كل الكائنات الحية تموت, ومع ذلك ينظر إلى الموت كما يحدث شيء بعيد عنهم وإنه لن يحدث لهم أو لذويهم بعد الصف الرابع تقريبا، يبدأ الأطفال في إدراك الديمومة وعدم الرجوع عن الموت, أن والديه سوف يموتوا في يوم من الأيام وهذه حقيقة من الصعب على أن الطفل أن يواجهها, فحقيقة أن الطفل سيموت يوماً ما, هو واضح ولكنه شيء بعيد.

    و بعض الأطفال يبكون عندما يموت أحد أفراد أسرته، والبعض الآخر يبدو متفاعلاً تماماً, لذلك يجب أن نفهم أن هناك مشاعر مختلطة وليست ظاهرة تصيب الطفل كالغضب من الشخص المتوفى لماذا ذهب, أو الإحساس بالذنب تجاهه وغيرها.


    مع حبي لكل الامهات

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء أكتوبر 18, 2017 8:44 pm